المنتدي مغلق للتصفح حاليا وسوف يتم افتتاح الموقع بشكل جديد وطريقة اخرى بعد شهرين

إعلانات الموقع
ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا
ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا

.:: لـــوحة الشرف ::.

قريباً

قريباً

قريباً

قريباً


اهداءات منتديات سحايب الاحساء


العودة   منتديات سحايب الاحساء الثقافية >  منتديات العامة  > عندمآ يكونُ للآبدآعٌ كلمهً ..~
عندمآ يكونُ للآبدآعٌ كلمهً ..~ يختص بـ جميع [.. اصدارات مجلة سحايب الاحساء ..]





 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2015, 06:32 AM   #1
افتراضي مجلة الطفل الحسيني 2015





مجلة الطفل الحسيني 2015
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف واهلك اعدائهم
بسم الله الرحمن الرحيم

الطفولة ،،
صفحة بيضاء ، وحياة صفاء ثغر باسم وقلبِ نقيّ ،، وروح براءة ..
الطفولة ،،
عالمٌ مُخمليّ ، مُزدانٌ بقلوبٍ كالدُرر ، وأرواحٌ باذِخةالطُهر
الطفولة ،،
شجرة نقاء وارِفة الظِلال ، وأغصان عفويّة تحمِل ثِمارالقبول والمُتعة ،،
الطفولة ،،
ربيع وزهر ، وأكاليل ياسمين تتقلّد جيد الحياةفتكون زينة لها ،،
الطفولة ،،
قصّة حُلم ، وقصيدة أمل ، وخاطِرة عذوبة
الطفولة ،،
حياة الروح ، وروح الحياة ..
الطفولة ،،
أنفاسٌ عذبةوسحائب ماطِرة وأريج عبِق ..

ما أجمل الطفولة تجد في ابتسامتهم البراءة وفي تعاملاتهم البساطة
لا يحقدون ولا يحسدون وإن أصابهم مكروه لا يتذمرون يعيشون يومهم بيومهم بل ساعتهم بساعته
لا يأخذهم التفكير ولا التخطيط لغد ولا يفكرون كيف سيكون وماذا سيعملون أحاسيسهم مرهفة
واحاديثم مشوقة وتعاملاتهم محببة إن أساءت إليهم اليوم في الغد ينسون وبكلمة تستطيع أن
تمحو تلك الإساءة ذلك لانقلوبهم بيضاء لا تحمل على احد وبتعاملك اللطيف معهم أعطوك كامل
مشاعرهم حباًواحتراماً وتعلقاًصفات نعم طفولية ولكنها جميلة ورائعة والأروع من ذلك أن تكون
فينا نحن الكبار فنكتسب منهم فن التعامل ونأخذ منهم نقاء القلب وصفاء النفس .


l[gm hg'tg hgpsdkd 2015 l[gm hgpsdkd



 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!



قديم 08-04-2015, 06:35 AM   #2
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015



بسم الله الرحمن الرحيم
أن
أطفالنا هم فلذات أكبادنا نحبهم ونتمنى أن يكونوا افضل منا في كل شيء
فكيف في حبهم لأهل
البيت وسعيهم إلى رضا الله سبحانه وتعالى وأتباع الحق
ولذلك وجب غرس الفضائل في نفوس الاطفال منذ الصغر
ويكفينا قول الرسول الأعظم قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :
« أدّبوا أولادكم على ثلاث خصال :
حبّ نبيكم ، وحبّ أهل بيته ، وقراءة القرآن »ـ كنز العمال 16 : 456 / 45409.
أننا لانبخل على اطفالنا بالغالي والنفيس وعلينا ان لانبخل
عليهم بالتربية الصحيحة
من الواجب على الوالدين تعليم الطفل معرفة الله تعالى ، وتعميق
الايمان في قلبه وجوارحه ، وتعليمه سائر أصول الدين ليترعرع على
الايمان بالله وبرسوله وبالأئمة
عليهم السلام , ومن المهم جداً لإنشاء
جيل صالح أن نبدأ من الأساس في بناء الأسرة , فلابد من اختيار
الشريك الصالح فهو مدعاة للتنشئة السليمة .
كيفية غرس محبة أهل
البيت في نفوس اطفالنا وتربيتهم على
ذلك منذ الصغر فيجب علينا :
- تسمية الطفل بأسماء أهل
البيت عليهم السلام وتعليم الطفل
معنى اسمه كما يجب علينا أن نناديه بذات الاسم بدون تحريف ..
فنناديه مثلا .. يا محمد .. ياعلي هذا ليس بالأمر الصعب بل
بالعكس ان هذا الطفل يتربى وهو فخوراً جداً باسمه
- علينا ان نحكي للطفل معاني اسماء اهل
البيت وصفاتهم (عليهم
السلام ) واذا كان افراد اسرته يحملون اسماء اهل
البيت فهذا
امر جميل فعلاً فاذا كان الطفل يسمى علي .. نقول له أنت تحمل
اسم شخصية بارزة وهو الامام علي عليه
السلام .. ان له من
الصفات كذا وكذا واذا كنت تحمل اسمه يجب عليك ان يكون لك
مثلاً :
بالتاكيد الطفل لن يعي الكلام لكنه سيفهم ذلك اذا قورن بقصة
او بمثل فلو قيل له كان الامام علي عليه
السلام قوي شجاع يساعد
الفقراء ... فهل انت ستكون مثله ؟؟ ونبدا بدور التعليم
والتطبيق ..وهكذا
- من الجميل أن ندخل سيرة اهل
البيت سلام الله عليهم في حياتنا
فقصة قصيرة لطفلي عند المساء لأهل
البيت ستكون كفيله لترك الاثر في قلبه ونفسه
- يجب ان لانغفل عن ذكر اهل
البيت عليهم السلام في يومنا فقول
ياعلي عند القيام او ذكر الامام الحُسين( عليه
السلام ) عند شرب
الماء ايضاً عند التعامل معهم كحفظك الله .. محمد يرعاك .. علي
شفيعك ..وغيره ينشأ الطفل على ذكرهم دوماً وتجده يستخدم هذه
الكلمات حتى قبل ان يعي معانيها
- كما يجب ذكر الصلاة والسلام
عليهم عند ذكرهم فهذا يعلم الطفل
الأدب عند ذكر أهل
البيت ( عليهم السلام )
- عند تحفيز الطفل على امر ما او نهيه عن شيء يجب الاستدلال
باحاديثهم (سلام الله
عليهم )
- ان تعليم الطفل ليوم وفاة الامام وحضور العزاء في ذلك اليوم
وكذلك اقامة الحفلات يوم ولادتهم وتوزيع الحلوى و زيارة الطفل
للحسينيات او الآماكن المقدسة له أثر في نفسه يبقى مدى الحياة

أتمنى لكم أبناء محبين لأهل
البيت سائرين على نهجهم



 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-25-2015 الساعة 01:38 AM

قديم 08-04-2015, 06:36 AM   #3
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد





كلنا ما زلنا نتذكر ايام الطفولة السعيدة والقصص والحكايات التي كان يرويها الأباء والأمهات في جو عائلي سعيد, وكيف كانت لهذه القصص والحكايات تأثير كبير في تكوين شخصياتنا واكسابنا الكثير من المواعظ والحكم والعادات والتقاليد, فكثيرا ما نقلتنا قصص وحكايات الأطفال التي كان يرويها الأباء والأمهات قبل النوم لعالم الخيال الرحب المليئ بالأمال والأحلام, فما اجملها من ايام حفرت في ذاكرتنا واصبحت جزءا لا يتجزأ من تاريخنا , ونظرا لأن قصص الأطفال تحظى بحب الكبار والصغار نظرا لفوائدها العظيمة في نمو شخصية الأطفال كان لابد ان نتعرف اليوم على فوائد قراءة القصص للأطفال.


فوائد قراءة قصص الأطفال :

لابد ان تعرف عزيزي القارئ ان قصص الأطفال التي ما زلت تتذكرها حتى الان وتتذكر تفاصيلها واحدثها واسماء ابطالها كان لها اكبر الأثر في تكوين شخصيتك , لذا لما لا تجعلها عادة محببة لطفلك فقراءة القصص للأطفال لها العديد من الفوائد نذكر منها ما يلي:



1- قراءة قصص الأطفال للأطفال قبل النوم كفيل بأن يجعل خيال الأطفال خصب ويساعدهم في عملية التفكير والاستنتاج والتخمين وكلها عمليات عقليا عليا تعمل على توسيع مدارك الأطفال .



2- قراءة قصص الأطفال يساعد الأطفال على التقاط المهارات اللغوية بشكل اسرع , فالطفل الذى اعتاد على قيام والده او والدته بقراءة قصص الأطفال له كل ليلة اكثر قدره على تعلم اللغة تلقائيا وبشكل اسرع من الطفل الذى لم يعتاد على هذه العادة المحببة لكل الأطفال.


3- لابد ان تعلم عزيزى القارئ ان القراءة بصفة عامة مفيدة جدا سواء للأطفال او للكبار فهي تعمل على توسيع مدارك الأنسان وتنمى ثقافته, لذا من الضروري غرس حب القراءة في نفوس الأطفال منذ الصغر حتى قبل تعلم القراءة, فالكتاب خير صديق يجب ان تهديه لطفلك حتى يعرف قيمته منذ صغره ولا يستطيع الأستغناء عنه عندما يكبر.


4- عزيزى القارئ قضاء بعض الوقت مع اطفالك بصفة مستمرة يعمل على توطيد الصلة بينك وبين الأطفال كما يجعل الأطفال يشعروا بالسعادة والأمان بصحبة الأم او الأب , فالأطفال عزيزى القارئ يحبون الدفئ والشعور بالجو الأسرى السعيد اثناء قراءة القصص المحببة التي تنقلهم الى عالم الأحلام والخيال, فلما لا تستمتع بقضاء احلى الأوقات وانت برفقة اطفالك تعلمهم وتلقنهم دروس فى الحياة بطريقة بسيطة محببة.

5- عزيزى القارئ بالطبع ما زلت تتذكر بعض القصص التي كان لها تأثير كبير في غرس الكثير من العادات والقيم التي سرت على نهجها في الحياة, فلا تحرم اطفالك من خوض التجربة فالقراءة هي اسهل الطرق التي تعلم الأطفال قيم ومبادئ اخلاقية قيمة , وما هو مثير هو ان الدروس المستفادة من هذه القصص تظل مع الأطفال طوال سنوات حياتهم ولا يمكن نسيانها ابدا.


ونختار مجموعة من القصص لكم للفائدة والدرس والعبرة






الأسد المريض
==================

مرض الأسد ذات يوم و عجز عن الخروج من عرينه ليبحث عن طعامه فأعلن الى كل حيوانات الغابة أن الأسد مريض و على كل جنس من الحيوانات و الطير أن يرسل و احداً من أفراده لزيارته فهو امن من الاعتداء عليه و أن هذا الأمان وعد يضمنه شخصياً و هكذا توافدت حيوانات الغابة وطيورها يوماً بعد يوم على عرين الأسد لتزوره في مرضه و هى آمنة غير خائفة بعد أن كانت تهرب منه حتى عند اقترابه من أحدها و لا تجرؤ من الاقتراب من عرينه

فعلت ذلك كل الحيوانات و الطيور إلا الثعالب فقد قال ثعلب لصاحيه : آثار الاقدام كلها تدل على دخول الحيوانات و الطيور عرين الاسد لكنها لاتدل على خروجها منه ياصديقي علينا أن نصدق ما تراه أعيننا لا ما تسمعه آذننا







 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-25-2015 الساعة 02:14 AM

قديم 08-04-2015, 06:38 AM   #4
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015


ليلى والعصفور السجين
================

كان القفص معلقا على الجدار .. داخل القفص كان العصفور ذو الريش الحلو الجميل يقف حزينا كئيبا .. بين الحين والحين كانت نظراته ترحل في الفضاء الواسع باحثة عن صديق ، وفي كل مرة كان هناك عصفور يمر معلنا عن فرحه بالانطلاق والحرية .. ولأن العصفور كان حزينا فلم ينتبه لتلك التحيات التي كانت العصافير تلقيها مزقزقة من بعيد .. قال يخاطب نفسه : رحم الله ذلك الزمن الذي كنت فيه حرا طليقا مليئا بالنشاط ، لكن هذا الصياد الذي لن أنسى وجهه ، سامحه الله ، تسبب في وضعي حبيسا هكذا .. ماذا جنى من كل ذلك .. تابع العصفور يحدث نفسه : لكن هذه البنت ليلى، لا أنكر أنها طفلة محبوبة ، إنها تعاملني أحسن معاملة ، ولكن تبقى الحرية هي الأغلى في العالم كله ..
في هذا الوقت تحديدا أتت ليلى ووقفت أمام القفص وقالت :
- كيف حالك يا صديقي العزيز .. أتدري لقد اشتقت إليك ، تصور لا تمر دقائق إلا وأشتاق إليك ، أنت أغلى الأصدقاء أيها العصفور الحبيب .. ما رأيك أن أقص عليك اليوم قصة الملك ديدبان والأميرة شروق ؟؟ ..
كان العصفور في عالم آخر ، لم يجب بحرف واحد .... استغربت ليلى وقالت :
- ماذا جرى أيها العصفور ، كأنك لم تسمع شيئا مما قلت ، أنت الذي طلبت مرات ومرات أن تعرف شيئا عن الأميرة شروق ، تقف الآن ولا تقول أي شيء .. ماذا بك أيها العصفور ، هل أنت مريض أم ماذا ؟؟..
نظر العصفور إليها مهموما حزينا وقال :
- أتدرين يا صديقتي ليلى إنني أكره حياتي السجينة في هذا القفص.. ما هذه الحياة التي لا تخرج عن كونها قفصا صغيرا ضيقا .. أين الأشجار والفضاء والأصدقاء من العصافير .. أين كل ذلك ؟؟ كيف تريدين أن أكون مسرورا ، صحيح أنني أحب سماع قصة الأميرة شروق ، لكن حريتي أجمل من كل القصص ..
قالت ليلى حائرة :
- نعم يا صديقي لا شيء يعادل الحرية .. لكن ماذا أفعل .. أنت تعرف أن الأمر ليس بيدي !!.
قال العصفور غاضبا :
- أعرف يا ليلى ، لكن أريد أن أسألك ماذا يجني أبوك من سجني ؟؟ أنا أحب الحرية يا ليلى ، فلماذا يصر والدك على وضعي في هذا القفص الضيق الخانق؟؟.. إنني أتعذب يا ليلى ..
بكت ليلى ألما وحزنا ، وركضت إلى غرفة والدها .. دخلت الغرفة والدموع ما تزال في عينيها .. قال والدها :
- خير يا ابنتي .. ماذا جرى ؟؟
قالت ليلى :
- أرجوك يا أبى ، لماذا تسجن العصفور في هذا القفص الضيق ؟؟..
قال الوالد متعجبا :
- أسجنه ؟؟ .. ما هذا الكلام يا ليلى ، ومتى كنت سجانا يا ابنتي؟؟..كل ما في الأمر أنني وضعته في القفص حتى تتسلي باللعب معه .. لم أقصد السجن ..
قالت ليلى :
- صحيح أنني أحب العصفور ، وانه صار صديقي ، لكن هذا لا يعني أن أقيد حريته .. أرجوك يا أبي دعه يذهب ..
قال الوالد ضاحكا :
- لا بأس يا ابنتي سأترك الأمر لك .. تصرفي كما تشائين .. لا داعي لأن أتهم بأشياء لم أفكر بها.. تصرفي بالعصفور كما تريدين.. لك مطلق الحرية .. أبقيه أو أعطيه حريته .. تصرفي يا ابنتي كما تشائين ..
خرجت ليلى راكضة من الغرفة .. كانت فرحة كل الفرح ، لأن صديقها العصفور سيأخذ حريته .. وصلت وهي تلهث ، قالت:
- اسمع أيها العصفور العزيز . اسمع يا صديقي .. سأخرجك الآن من القفص لتذهب وتطير في فضائك الرحب الواسع .. أنا أحبك ، لكن الحرية عندك هي الأهم ، وهذا حقك ..
أخذ العصفور يقفز في القفص فرحا مسرورا .. قال :
- وأنا أحبك يا ليلى ، صدقيني سأبقى صديقك الوفي ، سأزورك كل يوم ، وسأسمع قصة الأميرة شروق وغيرها من القصص ..
صفقت ليلى وقالت :
- شكرا يا صديقي العصفور .. لك ما تريد .. سأنتظر زيارتك كل يوم .. والآن مع السلامة ..
فتحت باب القفص ، فخرج العصفور سعيدا ، وبعد أن ودع ليلى طار محلقا في الفضاء ..
وكان العصفور يزور ليلى كل صباح وتحكي له هذه القصة أو تلك، ويحكي لها عن المناطق التي زارها وعن الحرية التي أعطته الشعور الرائع بجمال الدنيا ..





الفارس الصغير
================

ا
ستطاع جيش الغزاة أن يستولي على أراضي المسلمين في إحدى الدول الإسلامية، فلم يرض المسلمون بذلك وجاهدوا بكل شجاعة وبسالة، ولم يكن معهم إلا السيوف والخناجر، فانهزم المسلمون أمام مدافع الأعداء وبنادقهم الحديثة ومات الكثير منهم.
كان ماهر في السنة العاشرة من عمره، فأراد أن يساعد إخوانه المجاهدين في حربهم ضد الأعداء، فذهب في الليل إلى معسكر جيش العدو، وتسلل إلى مخزن الأسلحة دون أن يشعر به الحراس، واستولى على عدد من البنادق والرصاص (الذخيرة).
أخذ ماهر البنادق التي حصل عليها وذهب بها إلى مائدة المجاهدين في الجبل، وفرحوا به فرحا عظيما، لكنهم خافوا على ماهر أن يقبض عليه جيش الأعداء، لكن ماهرا كان شجاعا فكرر المحاولة عدة مرات، واستولى على عدد كبير من البنادق.
استفاد المجاهدون كثيرا من البنادق التي أحضرها ماهر، وانتصروا في عدة معارك وغنموا، وحصلوا على الكثير من الأسلحة التي جعلتهم يهزمون أعداءهم في الكثير من المواقع، وأصيب الأعداء بالحيرة، ولم يعرفوا كيف حصل المسلمون على البنادق.
أحس الأعداء أن هناك من يأخذ الأسلحة من مخازنهم، وظن القائد أن عددا كبيرا من المجاهدين الشجعان يقومون بهذا العمل الخطير، فأمر القائد بوضع حراسة مشددة على مستودع الأسلحة طوال الليل والنهار.
تسلل ماهر مرة أخرى إلى مخزن الأسلحة، ولم يشعر به الحراس، وأخذ عددا من البنادق والرصاص، وعندما أراد الخروج أحس به الحرس فاجتمعوا عليه من كل مكان، وأمسكوا به وهم لا يصدقون مايرون.
لم يصدق قائد الأعداء عينيه، كيف استطاع هذا الغلام الصغير أن يقوم بهذه المغامرة الرهيبة؟
وأراد القائد أن يستفيد من ماهر” فلم يأمر بقتله وقال له: سأرسلك إلى بلدي لتتعلم وتعيش حياة سعيدة وتكون ضابطا كبيرا في جيشي.
رفض ماهر عرض القائد، وعلل ذلك بأنه لا يمكن أن يخون دينه وأمته ليكون مع الكفار ضد إخوانه المسلمين من أجل متاع الدنيا، فأمر القائد بإطلاق سراح ماهر وهو معجب بشجاعته وقوة أمانته.





 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-25-2015 الساعة 02:15 AM

قديم 08-04-2015, 06:45 AM   #5
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم ياكريم


تدريب الطفل على الصلاة ضروري قبل البلوغ حتى لا يتفاجأ بالصلاة ويشعر
بانها واجب ثقيل يريد التملص منه , لذا فلابد من التدرج في التدريب والبدء بالواجبات قدر الامكان دون المستحبات , وذلك حتى يشعر بخفة الصلاة كونها واجبة عليه, كما انه في حال لو فاتته صلاة قبل بلوغه فلا شيء عليه لأنه بفترة تدريب واي خطأ يقع فيه بالصلاة خلال هذه الفترة يمكن تداركه فإن وصل لسن التكليف لم يجد صعوبة كونه تعود مسبقا على الصلاة . وحبذا لو يبدأ الآباء والامهات في تعليم الاطفال منذ بداية بلوغهم السابعة لأن الاطفال تنشط لديهم ملكة الحفظ في هذه السن . نبدأ على بركة الله . ( الموضوع جاهز للطباعة )


النية : نويت ان اصلي صلاة (الصبح ) قربة لله تعالى

الله أكبر (تكبيرة احرام)

وقوف : الحمد+ التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

وقوف : الحمد + التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

جلوس : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم صل على محمد وآل محمد
,السلام عليك ايها النبي ورحمة الله وبركاته , السلام علينا وعلينا وعلى عباد الله الصالحين , السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, الله اكبر الله اكبر الله اكبر


********************
النية : نويت ان اصلي صلاة ( الظهر / العصر / العشاء ) قربة لله تعالى

الله أكبر (تكبيرة احرام)

وقوف : الحمد + التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

وقوف : الحمد + التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

جلوس : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم صل على محمد وآل محمد

وقوف : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

وقوف : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

جلوس : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم صل على محمد وآل محمد
,السلام عليك ايها النبي ورحمة الله وبركاته , السلام علينا وعلينا وعلى عباد الله الصالحين , السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, الله اكبر الله اكبر الله اكبر


************************


النية : نويت ان اصلي صلاة ( المغرب ) قربة لله تعالى

الله أكبر (تكبيرة احرام)

وقوف : الحمد + التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

وقوف : الحمد + التوحيد
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

جلوس : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم صل على محمد وآل محمد

وقوف : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر
ركوع : سبحان ربي العظيم وبحمده
مرتين سجود : سبحان ربي الأعلى وبحمده

جلوس : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، اللهم صل على محمد وآل محمد
,السلام عليك ايها النبي ورحمة الله وبركاته , السلام علينا وعلينا وعلى عباد الله الصالحين , السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, الله اكبر الله اكبر الله اكبر

*****************************


ملاحظة : هذه الطريقة نافعة لاختصار صلاة ما في الذمة .


المصدر موقع مكتب آية الله العظمى السيد علي السيساني

نسالكم الدعاء بقضاء الحوائج



 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-25-2015 الساعة 01:56 AM

قديم 08-25-2015, 02:23 AM   #6
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015





مراحل تربية الطفل في نظر الامام الصادق عليه السلام

تربية
الطفل بين التطرف والوسطية


قال
الامام الصادق عليه السلام في تربية الابن: (اتركه سبعا وادبه سبعا وصاحبه
سبعا)... وهذا التقسيم مدرسة مهمة في
تربية وتنشئة الابناء.

ولالقاء الضوء على هذا القول فاننا سنمر على كل جزء من اجزاءه اثناء مراحل نمو
الانسان وارتقاءه حيث يولد الانسان بعد ان يمر بمراحل النشوء والتطور داخل
الرحم وهي نطفة ثم علقة ثم مضغة مخلقة وغير مخلقة.. " ايها الناس ان كنتم
في ريب من البعث فانا خلقناكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم من مضغة
مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ونقر في الارحام ما نشاء الى اجل مسمى ثم
نخرجكم طفلا ثم لتبلغوا اشدكم " سورة 22 الحج الاية 5..

وبمرور تسعة اشهر يتكامل الانسان وليدا في احضان امه ترضعه طفلا لسنتين " ووصينا
الانسان بوالديه حملته امه وهنا على وهن وفصاله في عامين " سورة 31 لقمان
الاية 14.. من معاناة الى معاناة " ووصينا الانسان بوالديه احسانا حملته
امه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى اذا بلغ اشده وبلغ
اربعين سنة قال رب اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمت علي وعلى والدي وان
اعمل صالحا ترضاه واصلح لي في ذريتي اني تبت اليك واني من المسلمين " سورة
46 الاحقاف الاية 15..

من معاناة الحمل الى معاناة الولادة الى
الارضاع " والوالدات يرضعن اولادهن حولين كاملين لمن اراد ان يتم الرضاعة
وعلى المولود له رزقهن وكسوتهن بالمعروف لا تكلف نفس الا وسعها لا تضار
والدة بولدها ولا مولود له بولده وعلى الوارث مثل ذلك فان ارادا فصالا عن
تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما وان اردتم ان تسترضعوا اولادكم فلا
جناح عليكم اذا سلمتم ما اتيتم بالمعروف واتقوا الله واعلموا ان الله بما
تعملون بصير " سورة 2 البقرة الاية 233..

والتنشئة والتربية كل ساعة في الليل والنهار، سنة فسنة ، حتى يبلغ ويكبر وتكبر معه هموم والديه
" واما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة وكان تحته كنز لهما وكان
ابوهما صالحا فاراد ربك ان يبلغا اشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك وما
فعلته عن امري ذلك تاويل ما لم تسطع
عليه صبرا " سورة 18 الكهف الاية 82..


فاما القسم الاول من قول
الامام فيشير الى الاهتمام البالغ في
السنوات السبع الاول من عمر الوليد حيث يحتاج
الطفل الى المزيد من العناية
لانه لايقوى على الكلام او التعبير، ولايتمكن من المشي او حمل الاشياء فهو
يعتمد بشكل كلي على والديه... فهو يرضع من ثدي امه ويتبول ويتغوط، ويحتاج
الى من ينظفه، ويمرض ويحتاج الى العناية، ويتصرف بدون وعي منه فيمد يده
الى كل شئ حوله لايفهم ولايميز بين الاشياء، لذلك اكد
الامام عليه السلام
على ترك
الطفل الوليد دون عقاب لسبع سنين وهي سنين عدم الادراك من اول
عمره.


تاثير سلوك الوالدين والاسرة وثقافتهما على
الطفل
وتربية الطفل تتوقف على سلوك والديه بالدرجة الاولى، وعلى سلوك المحيط الذي يلف
بالطفل من بقية افراد الاسرة، فاذا كانت ثقافة الوالدين جيدة كانت التربية
جيدة ، واما اذا كانت ثقافتهما ضعيفة كانت التربية ضعيفة، ومن المهم ان
نذكر ان سلوك الوالدين ينبع من ثقافتهما والتي تعتمد على محصلة مايمتلكه
كل منهما من الثقافة الدينية والاجتماعية العامة .. ومن المشكل ان تكون
الثقافة الدينية ثقافة مهتزة بحيث لايفهم والديه الدين على الوجه الصحيح،
ففي الثقافة الدينية والاجتماعية الغث والسمين .

الثقافة الخاطئة الموروثة واثرها في سلوك
الطفل

وبعض الاباء والامهات يرثون ثقافة خاطئة مغلوطة من ابائهم ومجتمعاتهم، ويتصورون
ان كل ماورثوه هو الصحيح وهو الصواب بحيث يصمون اذانهم عن سماع النصيحة
ومن المهم ان نذكر بالعقد النفسية التي يعاني منها كل من الوالدين والتي
تنعكس بصورة سيئة على سلوك الابناء، ومن ذلك اسلوب التخويف المفرط بشتى
اشكاله وصوره كان ينظرا بشدة الى طفلهما او يضربانه وهو دون السنة من عمره
احيانا، وذلك منتهى الحماقة والجهل بالتشريع او بنظم التربية، فبالرجوع
الى قول
الامام فانه ينهى عن الضرب او استخدام العنف ويدعو الى تركه من
دون عقاب وانما التدخل لاجل العناية والرعاية من الطعام والشراب
والملبس
وحفظه من الاصابة بالمرض والاذى وتقديم العلاج والامن من العوارض المختلفة
كالحرارة والبرد والحديد والكهرباء وغير ذلك من المخاطر. " يولد الانسان
على الفطرة وانما ابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه " حديث شريف.

دور التربية والتعليم في بناء شخصية
الطفل

واما القسم الثاني من قول الامام وهو التاديب سبعا، ولايفهم من التاديب الضرب
وانما يفهم منه التعليم والتربية والتوجيه ليميز الولد بين الحلال
والحرام، والصح والخطا، والثواب والعقاب الى غير ذلك من الامور كالتعليم
والتربية سواء في المدرسة او البيت الى غير ذلك من المؤسسات التربوية
المختلفة.

الولد يمتص مكارم الاخلاق او مساؤئها ومذامها من مصاحبته لوالديه

واما القسم الثالث من قول
الامام فهو الدعوة الى مصاحبة الابن لكي يمتص من
ابويه مكارم الاخلاق ويتعلم منهما السلوك الجيد وكيفية التفاعل مع المجتمع
في امور البيع والشراء والاجتماع.



لذا نخلص الى العوامل الايجابية والسلبية المؤثرة في حياة
الطفل وتنشئته فيما يخص الابوين وحاجتهما الى:
اولا: الفهم الصحيح للقيم الدينية بحيث يؤدي الى التربية الصحيحة التي تعمل على استقرار شخصية الابن.

ثانيا: التخلص من الرواسب الاجتماعية الجاهلية الموروثة من المجتمع الذي عاشوا فيه قبل الزواج.

ثالثا: التخلص من العقد النفسية التي يعانون منها والخروج من حالة الازدواجية والنفاق والغرور والعجب بالنفس.



 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-28-2015 الساعة 01:57 AM

قديم 08-25-2015, 02:26 AM   #7
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015


الجهد الذي يطلب من أبنائنا ليست بالأمر السهل كما يتوقع البعض وخاصة في البلاد الغربية فبيدك انت تجعلين أبنائك بحب العباده بكل أنواعها وبيدك تجعلين أبنائك ينفرون ،في البدايه الذي يتربى من الطفولة على تعاليم الإسلام لاتخافي منه حتى ولو خفق في أداء الواجبات الدينية لأيام لان هذا قد غرس من الطفولة سوف يرجع اليه ثانيا، اختي الفاضلة عندما تجدين ابنك يلعب بلعبه معينه ومندمج فيها قولي له صارت الصلاة سيقول لك أني دألعب ماهو ردك حبيبي شكد أعطيك وقت حتى تروح تصلي حتى أذكرك و بعض الأبناء من تعود على ان تمنحه الثقه بما سيقول ستتعودين ان يكون كلامه صادق وتأتينا له ربما قال بعد ربع ساعه أواي وقت آخر ستتأثر الصلاة لكن يقف امام الله بحب للعبادة ويقضي وقت أطول يكون مستقبل القبلة بدون تذمر أو عدم رغبته بالمثول امام الله ،لا تشكيكه ان صلاتك غير جيده غير كافيه بل قولي له ماما حبيبي أعطي الصلاة حقه الزمن ليست تلك الزمن والحياة غير الحياة كما قال الامام علي عليه السلام لاتحاسبوا أبنائكم بنفس زمانكم هل تريديه ان ينفر من الدين اويحبه بحياتنا الآن كل شئ جهاد ،لوكنا نحن قبل نفس أبنائنا الآن لما استطاعت أمهاتنا تربيتنا بهذا الأسلوب الرائع كانو يربون على فطرتهم لايقرؤن الكتب ولا يسمعون المحاضرات لتربية أبنائهم حذاري من خلق أعداء للإسلام بدل من محبي للأسلام وسأوافيكم ان شاء الله بطرق أخرى



 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-28-2015 الساعة 02:08 AM

قديم 08-28-2015, 12:14 AM   #8
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015







 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

التعديل الأخير تم بواسطة حورالفردوس ; 08-28-2015 الساعة 12:27 AM

قديم 08-28-2015, 02:16 AM   #9
افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015





 
التوقيع :

الكل يستحق الإحترام لكن البعض يتنازل عن حقه هذا بِقلةِ أدبه ..!

قديم 08-28-2015, 02:23 AM   #10

افتراضي رد: مجلة الطفل الحسيني 2015


الله يحفظكم حور



 
التوقيع :


 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2015, مجلة, الحسيني, الطفل




الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: مجلة الطفل الحسيني 2015
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اصدار (( الطفل الحسيني )) جديد محرم 1436 للرادود أباذرالحلواجي . الراهن سحـايب الصوتيات الإسلامية ..~ 25 11-06-2014 10:11 PM
الاصدار الجديد الطفل الحسيني لرادود ابا ذر الحلواجي غلاك ذبحني سحـايب الصوتيات الإسلامية ..~ 17 10-30-2014 11:04 PM
أنا ليلة القدر-الرادود الحسيني ابو عادل الركابي2011 درة البطاليه سحـايب الصوتيات الإسلامية ..~ 3 08-27-2011 06:05 PM


الساعة الآن 12:04 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.